لدي الكثير جدًّا لأقوله لكِ

لدي الكثير جدًّا لأقوله لكِ

بعدكِ تعبرني الأشياء وأعبرها، دون أن يتوقف أحدنا أمام صاحبه أو يلقي إليه بالًا لا شغف، لا استعداد لتحريك أصبع، ، لا طاقة . أهز شجرة الحب بقوة فتساقط ثمرًا فاسدًا . أقصد نهر المودة، لا ماء والأسماك - التي - لم تتفر -راقدة على ظهورها. أحلب ثدي الذكريات، فينز صديدًا . أراهن على أذيال النسيان التي سيجرها الوقت يومًا فوق ذاكرتي فيتساوى القاتل والمقتول، والذابح والمذبوح ويرقد الجميع - في آخر الفيلم - جوار بعضهم بمودة حمقاء في قبر أبيض، لأ يعرف أحد له شاهدًا .
كتب مشابهة