عن رائحة الشمس

عن رائحة الشمس

غير متاح للتحميل، حفاظًا على حقوق دار النشر.
"أنا لا أنتمي إلى هنا يا ودود..لا أشبهكم، لا لوني ولا شكلي...أنا أرقصُ، فيتهمونني بالجنون..أغَنِّي، فيلعنونني لأنَّي أُعَلِّمُ أبناءهم "السحر والترانيم" كما يدَّعون..لا أحد ينظرُ إلى سمائِكُم الكئيبة غيري، لا أحد يتساءل عن لونها، لا أعرف إن كان للسماءِ ألوان أخرى، لكن، أنا فقط..أخافها يا "ودود"، لماذا لا ينظرُ هؤلاء الملاعين إليها مثلي؟!ويروا ما أراه؟!".